ملاحظة:

  • بعض الروابط قد تحيلك إلى المحتوى باللغة الإنجليزية
  • في حال وجود تضارب بين المحتوى باللغة الإنجليزية والمحتوى في اللغات الأخرى، يجب الاعتماد على المحتوى الإنجليزي

التنظيم

تنقسم مقاطعة ألبرتا إلى دوائر انتخابية – وهي مجموعات من الناخبين في مناطق محددة من المقاطعة. وخلال انتخابات المقاطعة، يصبح المرشح في كل دائرة انتخابية والذي يفوز بأعلى عدد من الأصوات عضواً في الجمعيّة التشريعيّة (MLA) لتلك الدائرة الانتخابية. أما قائد الحزب السياسي الذي يفوز مرشحوه بأغلبية الأصوات فيصبح رئيس حكومة ألبرتا. ويقوم رئيس الحكومة والوزراء بتشكيل الحكومة.

التشريعات

يتم عرض القوانين باعتبارها مشاريع قانون ويتم مناقشتها من قبل أعضاء الجمعيّة التشريعيّة قبل عرضها للتصويت. وإذا صادقت الجمعية على مشروع قانون، يتم رفعه إلى نائب الحاكم للحصول على الموافقة الملكية، حيث يصبح بذلك قانوناً.

 برنامج عمل الحكومة

يفتتح خطاب الحكومة كل دورة جديدة لبرلمان المقاطعة ويحدد الأهداف والاتجاه العام للحكومة.

المناصب الرئيسية

نائب الحاكم

 نائب الحاكم هو ممثل الملكة في ألبرتا. وتشمل الواجبات الدستورية لنائب الحاكم ضمان وجود رئيس حكومة للمقاطعة بشكل دائم كي تستمر الحكومة في تصريف أعمالها، وافتتاح وإغلاق كل جلسة تشريعية، ومنح الموافقة الملكية على الإجراءات ومشاريع القوانين التي تصادق عليها الجمعية التشريعية لإضفاء لكي تكتسب قوة القانون.

برلمان ألبرتا

 السلطة التشريعية في ألبرتا هي النظير للبرلمان الكندي على مستوى المقاطعة. ويتألف البرلمان في ألبرتا من نائب الحاكم وهيئة واحدة من الممثلين المنتخبين يطلق عليها اسم "الجمعية التشريعية". أما رئيس الحكومة ( البريمير) ومجلس الوزراء فهم كنظرائهم في الحكومة الاتحادية، ينتمون إلى الحزب السياسي الذي حصل على أعلى نسبة من الأعضاء المنتخبين في الجمعية.

الانتخابات

 يجب بحكم القانون إقامة انتخابات المقاطعة العامة كل 4 سنوات، ويجوز إقامتها قبل ذلك. وأثناء الانتخابات العامة، يقوم سكان ألبرتا من جميع أنحاء المقاطعة بالتصويت لمن يرغبون في أن يمثلهم في الجمعية التشريعية.

 ويحدث أحياناً أن يكون أحد المقاعد في الجمعية التشريعية شاغراً قبل إجراء انتخابات المقاطعة المقبلة. وحين يحدث ذلك، يتم الدعوة إلى إجراء انتخابات فرعية، والتي يتم إجراؤها في دائرة انتخابية واحدة فقط. ويصبح الفائز في الانتخابات الفرعية عضواً جديداً في الجمعية التشريعية لتلك الدائرة حتى الانتخابات العامة المقبلة.

انتخابات ألبرتا هو عبارة عن مكتب مستقل محايد في الجمعية التشريعية مسؤول عن إدارة وتسيير شؤون انتخابات المقاطعة والانتخابات الفرعية والاستفتاءات. وهو يدير ويشرف على قانون الانتخابات والعملية الانتخابية في ألبرتا.

 رئيس حكومة المقاطعة

رئيس حكومة المقاطعة (Premier) هو رئيس حكومة ألبرتا. ويصبح قائد الحزب السياسي الذي حصل على أغلبية المقاعد في الجمعية التشريعية رئيساً للحكومة. ومع أن رئيس الحكومة لا يحتاج لأن يكون عضواً في الجمعية التشريعية (MLA) لرئاسة المقاطعة، إلا أنه يجب يكون عضواً في الجمعية التشريعية (MLA) ليكون عضواً في البرلمان والمشاركة في المناقشات. ويقوم رئيس الحكومة باعتباره رئيس المجلس التنفيذي، باختيار أعضاء مجلس الوزراء من بين الأعضاء المنتحبين للحزب الحاكم.

 مكتب المجلس التنفيذي

 يقدم مكتب المجلس التنفيذي الدعم إلى رئيس الحكومة وأعضاء المجلس التنفيذي. ويعمل على ضمان التخطيط الاستراتيجي الفعال وتنسيق وضع السياسات عبر جميع الأجهزة الحكومية وبمشاركة سكان ألبرتا. ويرأس المكتب نائب وزير المجلس التنفيذي.

مجلس الوزراء

 يشكل مجلس الوزراء إطاراً يعمل فيه أعضاء المجلس التنفيذ على وضع السياسات الحكومية موضع التنفيذ. ويتحمل مجلس الوزراء الذي ينتمي أعضاؤه للجمعية التشريعية مسؤولية وزارات حكومية محددة .بالإضافة إلى الموافقة على الأوامر الصادرة في المجلس، فمجلس الوزراء يصادق على المسائل المتعلقة بالسياسات وهو السلطة النهائية العليا بشأن القضايا المرتبطة بالأعمال اليومية للحكومة. ويرأس رئيس الحكومة مجلس الوزراء.

رئيس البرلمان

يقوم رئيس السلطة التشريعية/البرلمان بتوجيه المناقشات والمداولات في الجمعية التشريعية. وهو عضو منتخب في الجمعية التشريعية. ويقوم جميع أعضاء الهيئة التشريعية في بداية أو جلسة تشريعية بعد الانتخابات بالتصويت لرئيس السلطة التشريعية بطريقة الاقتراع السري.

المعارضة

 تتألف المعارضة من أعضاء الجمعية التشريعية الذين لا يشكلون جزءاً من الحزب الحاكم. ويتمثل دور المعارضة في مناقشة أنشطة الحكومة، واقتراح التحسينات على التشريعات، وعرض نفسها على الشعب باعتبارها بديلاً للحزب الحاكم. ويسمى الحزب الذي لديه أعلى نسبة من مقاعد المعارضة في الجمعية باسم المعارضة الرسمية.

أعضاء برلمان ألبرتا

ينتخب سكان ألبرتا أعضاء البرلمان/الجمعية التشريعية وذلك من أجل سن القوانين التي نعيش بموجبها في هذه المقاطعة. ويمثل كل عضو في الجمعية دائرة انتخابية محددة. ويسمى أعضاء الجمعية MLA الذين يختارهم رئيس الحكومة Premier لتمثيل الوزارات وزير في الحكومة cabinet minister. أما الأعضاء الذين لا يشكلون جزءاً من مجلس الوزراء أو الحكومة فيتم الإشارة إليهم على أنهم أعضاء منفردين أو أعضاء تجمع من ذلك الحزب السياسي بالذات.

الوزارات

تتألف حكومة ألبرتا من العديد من الوزارات، حيث تقوم هذه الوزارات بتنفيذ برامج وتقديم خدمات بموجب قوانين ألبرتا. ويترأس كل وزارة نائب وزير وهو عضو في الخدمة العامة بألبرتا والذي بدوره يرفع تقاريره لأحد الوزراء وهو مسؤول منتخب وعضو في مجلس الوزراء.

 الهيئات العمومية

الهيئات العامة أو العمومية هي عبارة عن مجالس وهيئات ودوائر/هيئات تحكيم أو منظمات أخرى تنشأها الحكومة، ولكنها لا تشكل جزءاً من دائرة حكومية. وهي تعمل جنباً إلى جنب مع الوزارات على تنفيذ برامج وتقديم خدمات. وتقوم أمانة إدارة هيئات ألبرتا على ضمان الإدارة السليمة للأجهزة الحكومية في ألبرتا.

اللجان الحكومية

تقوم اللجان الحكومية بمراجعة السياسات والقرارات والأولويات الاستراتيجية والتشريعات والأنظمة البعيدة المدى. وتتمثل تلك اللجان في اللجان التالية: مجلس الخزانة ولجنة المراجعة التشريعية.

 دائرة الخدمة العامة

 تتألف دائرة الخدمة العامة في ألبرتا من أكثر من 27,000 موظف حكومي عبر المقاطعة كلها، حيث يعمل كل واحد منهم في إحدى الوزارات البالغ عددها 20 أو إحدى الوكالات/الهيئات العامة. وهم يقومون بأداء الواجبات القانونية والسياسية والإدارية والعملية اللازمة لتنفيذ البرامج وتقديم الخدمات لسكان ألبرتا.